اعتبر سائق فريق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون المتوج بلقب بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد للمرة السادسة في تاريخه الجمعة في باريس أن عام 2019 كان "الأفضل في مسيرتي".

وقال هاميلتون في العاصمة الفرنسية خلال حفل استلامه لقبه العالمي السادس والثالث على التوالي "أنا فخور جدا بما فعلناه بشكل جماعي كفريق (...)، بالتقدم والمحافطة على هذا المستوى من الأداء كما فعلنا (الفوز بثنائية السائقين والفرق للمرة السادسة على التوالي وهو إنجاز غير مسبوق في تاريخ الفورمولا).

وتابع السائق البالغ من العمر 34 عاما "من حيث قيادتي، أنا راض جدا عن أدائي هذا العام، رغم أنه من الطبيعي أن هناك دائما مجالات يمكنني أن أحسن فيها نفسي، لكن هذا لن يتغير أبدا".

واعتبر البريطاني أنه ربما تكون التأثيرات الخارجية هي التي حققت أفضل النتائج لهذا العام، "فقط كنت أكثر سعادة. أكثر سعادة في تعاوني مع الفريق والعمل الجماعي والأبواب التي فتحت في مجال الموضة".

وسيحاول هاميلتون العام المقبل مساواة الرقم القياسي بعدد الألقاب الموجود بحوزة الألماني ميكايل شوماخر (سبعة) منذ عام 2004.