قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اطل هانز يواكيم فاتسكه الرئيس التنفيذي بنادي بوروسيا دورتموند الألماني على الجماهير الكروية بتصريحات اثارت إشمئزاز وغضب الجميع في الوقت الذي تشتد فيه أزمة فيروس كورونا المستجد في مختلف بلدان العالم.

وفي وقت تدعو منظمة الصحة العالمية الجميع إلى التضامن وتكثيف الجهود للتصدي للفيروس التاجي ، فقد اطلق رئيس دورتموند تصريحات سخر فيها من روح التضامن التي يدعو إليها الجميع في مقابلة مع تلفزيون "إردي" الألماني ، حيث قال :" إذا كان علينا إظهار روح التضامن مع الأندية الأخرى ، فإين ستكون الروح التنافسية ؟ "

ثم زاد بقوله : " أنا لا اؤيد فكرة التضامن ، لانه لن يكون من الطبيعي للأندية التي عملت بجد لسنوات ، أن تقدم مساعدات لأولئك الذين عملوا بشكل سيىء في السنوات القليلة الماضية".

و ختم فاتسكه تصريحاته المثيرة قائلاً :" لدينا عمل تجاري ونتنافس جميعاً ، وعليك ان تتساءل عن معنى مصطلح المنافسة ، و إذا كان علينا ان نظهر التضامن مع بعضنا البعض فلن تكون هناك روح تنافسية".

هذا و أثارت هذه التصريحات غضب كافة المسؤولين داخل ألمانيا وخارجها ، حيث عبر نادي فورتونا دوسلدورف الألماني عن تنديده بما أسماه بـ " الموقف المخزي" ، كما تعرض رئيس دورتموند لانتقادات لاذعة من قبل الصحافة الألمانية ورواد مواقع التواصل الاجتماعي .

وكان النشاط الرياضي قد تم إيقافه في جميع البلدان الأوروبية بسبب تفشي فيروس كورونا ، فيما اعلن عدد من الأندية عن إصابة عدد من مسؤوليه ولاعبيه بهذا الوباء.

وتواجه أغلب الأندية الأوروبية أزمة مالية حقيقية ناجمة عن تراجع عائداتها بسبب الإيقاف الإجباري للنشاط الكروي، مما سيؤثر سلبياً على مستقبلها لدرجة ان الأندية الإيطالية رفضت صرف رواتب للاعبين عن شهر مارس الجاري لأنهم لم يخوضوا أي مباراة.

يشار الى أن الاتحاد الأوروبي تعرض أيضاً لانتقادات لاذعة من العديد من أعضائه بسبب نقص التضامن في ما بين بلدانه، بعد اتخاذ بعضها قرارات غير صائبة دون التنسيق مع البقية مثل إقدام النمسا على إغلاق حدودها مع إيطاليا .

مواضيع قد تهمك :