قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الاتحاد الدولي لألعاب القوى الإثنين استعداده لتغيير موعد بطولة العالم المقررة العام المقبل من أجل فسح المجال لإمكانية تأجيل دورة الألعاب الأولمبية 2020 إلى الصيف المقبل، بسبب فيروس كورونا المستجد.

ومن المقرر ان تقام البطولة في مدينة أوريغون الأميركية بين 6 و15 آب/أغسطس 2021. لكن إعلان اللجنة الأولمبية الدولية الأحد ان احتمال تأجيل أولمبياد طوكيو بات مطروحا، قد يدفع لإقامته في الصيف المقبل، ما سيتعارض مع بطولة "أم الألعاب" بحال بقيت في موعدها.

وقال مجلس الاتحاد الدولي لألعاب القوى في بيان "يرحب الاتحاد الدولي لألعاب القوى بالمفاوضات مع اللجنة الأولمبية الدولية بشأن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020 وكتب إلى اللجنة الأولمبية الدولية لتقاسم مخاوف فعل عالم الرياضة".

وأضاف "نحن على استعداد للعمل مع اللجنة الأولمبية الدولية ووضع كل الرياضة (ألعاب القوى) في مواعيد بديلة بما في ذلك المواعيد المقررة عام 2021".

وأوضح الاتحاد أنه بدأ نقاشات مع اللجنة المنظمة لبطولة العالم في أوريغون "بخصوص احتمال تأجيل دورة الألعاب الأولمبية إلى العام المقبل".

وتابع "لقد قادوا بدورهم بمباحثات مع شركائهم الرئيسيين وأكدوا لنا أنهم سيعملون مع جميع شركائهم ورعاتهم للتأكد من أن أوريغون قادرة على استضافة بطولة العالم لألعاب القوى في مواعيد بديلة إذا كان ذلك ضروريا".

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية قد أمهلت نفسها الأحد أربعة أسابيع لاتخاذ القرار النهائي بشأن مصير أولمبياد طوكيو المقرر بين 24 تموز/يوليو والتاسع من آب/أغسطس.

وأكد رئيس الاتحاد الدولي العداء البريطاني السابق سيباستيان كو في رسالة بعث بها إلى رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ الأحد، إنه يؤيد تأجيل الأولمبياد.

مواضيع قد تهمك :