قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشفت مصادر إعلامية بريطانية عن اسرار و تفاصيل عديدة شهدها الاجتماع الطارئ الذي عقد يوم الخميس الماضي لتحديد مصير الدوري الإنكليزي بعد إيقاف منافساته بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وكان الاجتماع قد شهد مشاركة واسعة من مسؤولي الكرة الإنكليزية وفي مقدمتهم رابطة الدوري الإنكليزي و ممثلو الأندية، حيث افضى الاجتماع إلى ضرورة إنهاء الموسم الجاري، مع احتمالية عودة النشاط الكروي مع بداية شهر مايو القادم وبصيغة جديدة .

وبحسب ما اورده موقع "غيف مي سبورت" البريطاني، فإن تاريخ استئناف المنافسات لم يكن المسألة الوحيدة التي طرحت للنقاش في جدول اعمال هذا الاجتماع ، ولكن كانت هناك مواضيع اخرى لا تقل اهمية ، يأتي على رأسها طلب عدد من الأندية إلغاء الدوري و الإعلان عن موسم ابيض ، ولكن هذا المقترح واجه رفضاً من مسؤولي الدوري الإنكليزي، الذين أكدوا على ضرورة انهاء الموسم بأي شكل من الاشكال.

ولم يكشف التقرير عن هوية الاندية التي تقدمت بمقترح إلغاء الدوري ، الذي سيضر كثيرا بمصلحة نادي ليفربول الذي يتصدر جدول الترتيب بفارق 25 نقطة عن أقرب ملاحقيه وقبل تسع جولات من انقضاء الموسم.

هذا وتطرق الاجتماع أيضاً لفكرة إلغاء الهبوط مع إمكانية رفع عدد الأندية بنسخة الموسم القادم (2020-2021) بمشاركة الأندية الصاعدة من دوري الدرجة الأولى .

كما نوقش كيفية خوض المباريات المتبقية من الموسم من خلال لعب المباريات التسع والعشرين المتبقية من الجولات التسع على ملاعب محايدة، على ان تلعب الجولة كل ثلاثة ايام خلف ابواب موصدة.

وكشفت التسريبات الواردة من الاجتماع، بأن اختيار الثلاثين من شهر أبريل القادم لعودة المنافسات كان قد جاء بطلب من إدارات الأندية التي تريد الاستفادة من بضعة ايام كمرحلة إعدادية للاعبين بعد الراحة الطويلة التي فاقت ثلاثة أسابيع .

يشار الى أن ما تمت مناقشته خلال اجتماع الخميس الماضي ، قد كشف بأن كافة المسؤولين عن رابطة الدوري الإنكليزي قد أظهروا مرونة في التعامل مع الأزمة مما يجعلهم يستجيبون بصدر رحب لأي تعديلات او تغييرات في صيغة المنافسات او في الجدول الزمني من اجل انهاء الموسم الرياضي بأفضل صورة.

مواضيع قد تهمك :