قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس : فازت الإسبانية أليكسيا بوتياس بالكرة الذهبية النسوية الثالثة في التاريخ الإثنين في باريس، لتتوج موسمًا أحرزت فيه أيضًا لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا مع فريقها برشلونة.

وخلفت بوتياس النروجية آدا هيغربيرغ المتوجة بالنسخة الأولى في التاريخ عام الأولى في التاريخ عام 2018، والبطلة والأسطورة الأميركية ميغان رابينوي التي ظفرت الثانية عام 2019.

وقالت عقب استلام الجائزة "أنا متأثرة كثيرا" قبل أن تشكر زميلاتها في الفريق "إنها جائزة فردية لكنها عمل جماعي".

وقدمت بوتياس موسما رائعا مع برشلونة وقادته إلى تحقيق ثلاثية تاريخية (الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا) مع تسجيلها هدفا في المباراة النهائية ضد تشلسي الإنكليزي (4 صفر).

وبلغت بوتياس (27 عاما) هذا الموسم قمة مستواها في مسيرتها الكروية التي بدأتها في ساباديل وتابعتها في إسبانيول برشلونة حيث استهلت مشوارها الاحترافي ثم ليفانتي.

في عام 2012، انضمت أخيرًا إلى ناديها المفضل برشلونة وفازت معه في موسمها الأول بالثنائية (الدوري والكأس المحليان). سجلت أكثر من 150 هدفا لبرشلونة.

وتدافع بوتياس عن ألوان المنتخب الإسباني منذ عام 2013، وتوجت بطلة أوروبا تحت 17 عامًا مرتين (2010 و 2011).