قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال مسؤولون ان هجوما بقنبلة في شمال غرب باكستان تسبب في مقتل وزير إقليمي سابق هو ما يبقي الضغط على أشده على الحكومة الباكستانية التي تحاول احتواء تمرد طالبان وإعادة الاستقرار الى البلاد.

بيشاور: إعلنت الشرطة الباكستانية ان أربعة أشخاص بينهم وزير اقليمي سابق قتلوا في إنفجار عبوة ناسفة استهدفت السيارة التي كانوا يستقلونها الاحد في شمال غرب باكستان. واوضح المصدر نفسه ان العبوة انفجرت في قرية باغتو الواقعة على بعد عشرة كيلومترات من مدينة هانغو التي سبق وان شهدت مواجهات عنيفة بين الشيعة والسنة، والقريبة ايضا من المناطق القبلية المجاورة لافغانستان.

وقال قائد شرطة هانغو عبد الرشيد خان ان quot;اربعة اشخاص بينهم غني الرحمنquot; الوزير في الولاية الحدودية الشمالية الغربية quot;قتلوا في الهجومquot;. واتهم نجل غني الرحمن، وهو عضو في برلمان الولاية، المتمردين من طالبان وغيرهم باغتيال والده.