قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: يبدأ وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني اليوم جولة أفريقية تشمل خمس دول بمنطقة أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى في اطار استراتيجية بلاده الدبلوماسية لتعزيز العلاقات الثنائية والدور الايطالي في القارة السمراء. وذكرت الخارجية الايطالية في بيان اليوم أن جولة فراتيني التي يستهلها من العاصمة الموريتانية نواكشوط وتستمر حتى 17 يناير ستشمل أيضا مالي واثيوبيا وكينيا وأوغندا بمنطقة جنوب الصحراء ثم يقوده بعد ذلك الى القاهرة وتونس لاجراء محادثات مع كبار المسؤولين.

وتأتى جولة فراتيني في اطار تعزيز العلاقات الثنائية وتطوير استراتيجية روما في أفريقيا انطلاقا من نتائج قمة (جي 8) في لاكويلا تحت الرئاسة الايطالية العام الماضي. وأشار البيان الى أن فراتيني سيتناول في مباحثاته عددا من الموضوعات الدولية الهامة مثل مكافحة الهجرة غير الشرعية ومكافحة تهريب المخدرات والأمن الغذائي. وأفاد بأن فراتيني سينتقل غدا الى مالي حيث يبحث مع المسؤولين هناك المسائل ذات الصلة بالعلاقات الثنائية وسبل تعزيزها قبل أن يغادرها في نفس اليوم متجها الى اديس أبابا.

كما شدد البيان على الأهمية الخاصة لزيارة وزير الخارجية لايطالي الى اثيوبيا التي quot;تعد أحد اللاعبين الرئيسيينquot; في القارة الأفريقية لما تتمتع به من موقع جغرافي ووزن ديمغرافي ومعدلات نمو ولما يمكن أن تسهم به في استقرار منطقة القرن الأفريقي وحل الأزمات المختلفة من السودان الى الصومال.

وقال ان زيارة فرايتني في محطته التالية الى كينيا ستتيح فرصا لتعزيز العلاقات الثنائية وبحث القضايا الرئيسية المتعلقة بالأمن الاقليمي مثل الصومال التي يلتقي رئيسها شيخ شريف شيخ أحمد خلال تواجده في دار السلام منوها الى التوافق الرئيسي حول السياسة الخارجية بين ايطاليا وكينيا.

وحول زيارته في محطته التالية الى كمبالا ذكر البيان أن هدف الزيارة سيركز على اعادة دفع العلاقات السياسية وتطوير العلاقات الاقتصادية مع أوغندا التي تتمتع بفرص كبيرة للشركات الايطالية كما تلعب دورا اقليميا مهما في أزمة منطقة البحيرات الكبرى وفي الأزمة الصومالية مشيرا الى قوة العلاقات الثنائية مع كمبالا التي عززت مؤخرا بتوقيع اتفاق الغاء الديون في روما عام 2002.

وأعلن البيان أن فراتيني سينتقل من كمبالا حيث يختتم جولته جنوبي الصحراء الكبرى الى القاهرة حيث يلتقي أمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى لبحث آفاق السلام في منطقة الشرق الأوسط منوها بالعلاقات المتميزة التي تربط روما بجامعة الدول العربية حيث تعد ايطاليا البلد الأوروبي الوحيد الذي يتمتع بصفة المراقب في الجامعة.

وأفاد بأن وزير خارجية ايطاليا سيجتمع في القاهرة بنظيره المصري أحمد أبو الغيط في 16 يناير حيث سيؤكد له quot;دعم ايطاليا لدور مصر في عملية السلام في الشرق الأوسط وجهودها الرامية لتحقيق المصالحة بين الفلسطينيينquot; كما سيناقش معه المواضيع المتعلقة بالعلاقات الثنائية القائمة بين بلديهما. ووذكر بيان الخارجية الايطالية أن فراتيني سيتوجه من القاهرة الى تونس للمشاركة في احتفال احياء ذكرى العاشرة على وفاة رئيس الوزراء الأسبق والزعيم الاشتراكي الايطالي بتينو كراكسي الذي توفي ودفن في تونس وذلك بالاضافة الى عقد مجموعة من اللقاءات الرسمية.