قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعربت البرازيل عن إستعدادها للإنضمام لمساعدة هايتي بعد الزلزال المدمر الذي عصف بها.

برازيليا: حث الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا نظيره الأميركي باراك أوباما على التعجيل بجهود مساعدة هايتي في أعقاب زلزال أودى بحياة الالاف وترك البلاد في أطلال. وفي محادثة هاتفية من برازيليا قال لولا لأوباما ان البرازيل تود ان تنضم الى الولايات المتحدة والامم المتحدة في مسعى لجمع التبرعات لمساعدة هايتي التي عصف بها زلزال مدمر يوم الثلاثاء.

وقال لولا للصحفيين في برازيليا quot;البرازيل مستعدة لمشاركة الولايات المتحدة والامم المتحدة في تنسيق اجتماع للمانحين... يحب ان نعجل بهذا الامر حتى يمكننا المساعدة في اعادة اعمار هايتي.quot; وقد لقي 11 جنديا برازيليا على الاقل من بعثة حفظ السلام التابعة للامم المتحدة في هايتي حتفهم في الزلزال.

وقال أوباما للرئيس لولا انه سيلتقي والرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون اليوم الخميس لمناقشة الوضع في هايتي وتسريع جهود الاغاثة. واضاف لولا قوله ان حكومة البرازيل سترسل اغذية وطاقما من 50 من رجال الاطفاء وكلاب البحث والانقاذ الى هايتي.