قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: اعلن كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الخميس عقب لقائه المبعوث الاميركي لعملية السلام جورج ميتشل في واشنطن انه سيكون هناك quot;رد اميركي في المستقبل القريبquot; بشأن موضوع الاستيطان في الاراضي الفلسطينية.

وقال عريقات في اتصال مع وكالة فرانس برس من واشنطن quot;سيكون هناك رد اميركي في المستقبل القريب للقيادة الفلسطينية بخصوص الجهود الاميركية مع اسرائيل والاطراف في المنطقة بخصوص وقف الاستيطان لاطلاق المفاوضاتquot;.

واضاف quot;لقد التقيت اليوم (الخميس) مع عدد من المسؤوليين الاميركيين في مقر وزارة الخارجية الاميركية في واشنطن، وضم الاجتماع السناتور ميتشل ودنيس روس وديفيد هيل، ولقاء آخر مع مساعد وزيرة الخارجية جيفري فيلتمانquot;.

وتابع quot;لقد نقلنا رسالة من الرئيس محمود عباس للجانب الاميركي بالموقف الفلسطيني المحدد بوجوب وقف كافة الانشطة الاستيطانية حتى تعطى عملية السلام الفرصة التي تستحقquot;.

واضاف quot;قدمنا وثائق عن الانشطة الاستيطيانية الاسرائيلية في الضفة الغربية والقدس الشرقية والتي بلغت البدء ببناء اكثر من تسعمئة وحدة استيطانية منذ السادس والعشرين من شهر ايلول/سبتمبر الماضي الموعد الذي انتهى فيه تجميد النباء الاستيطاني في الاراضي الفلسطينيةquot;.

ولفت الى quot;اننا ركزنا على ان المطلوب هو وقف الاستيطان بشكل تام من اجل استئناف المفاوضات حول كافة قضايا الوضع النهائي والتركيز بشكل فوري على موضوع الحدود للدولة الفلسطينية على الاراضي الفلسطينية التي احتلتها اسرائيل في عام 1967quot;.

واوضح عريقات ان quot;ميتشل اكد لنا ان ادارة الرئيس اوباما تبذل جهودا مستمرة ومتواصلة مع كل الاطراف وخاصة اسرائيل، وسيستمرون في بذل الجهود حتى يتوصلوا لوقف الاستيطان لاطلاق المفاوضاتquot;.

واشار الى انه quot;شارك مع الرئيس الاميركي الاسبق بيل كلينتون في محاضرة في معهد دراسات الشرق الاوسط عن الوضع الفلسطيني والاستيطان والخيارات الفلسطينية في حال عدم وقف الاستيطان وان هذه الخيارات لا زالت قيد الدرس بما يشمل تقديم طلب لمجلس الامن للاعتراف بدولة فلسطين على حدود عام 1967 وكذلك اعتراف الولايات المتحدة بهاquot;.

وتابع quot;لكننا شددنا على ان الخيار الاول للقيادة الفلسطينية ان تنجح ادارة الرئيس اوباما بوقف الاستيطان لاستئناف المفاوضاتquot;.