قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بلانتير:اعتبر رئيس الاتحاد الافريقي الملاوي بينغو وا موتاريكا الاربعاء ان على رئيس ساحل العاج المنتهية ولايته لوران غباغبو التنحي quot;احتراما لارادة الشعبquot; والحؤول دون حصول quot;حمام دمquot; بعد الانتخابات الرئاسية.
وقال موتاريكا في بيان ان زعيم المعارضة الحسن وتارا quot;هو الفائز في الانتخابات. وعلى غباغبو احترام ارادة الشعب التي عبر عنها في صناديق الاقتراع، ولهذا السبب، عليه التنحي للحؤول دون حصول حمام دم في افريقياquot;.

واضاف quot;لقد آن الاوان لأن يحترم القادة الافارقة ارادة الشعب التي يعبر عنها في صناديق الاقتراعquot;.
واعرب موتاريكا عن quot;حزنهquot; لتأدية لوران غباغبو اليمين خلال جهود الوساطة التي قام بها الرئيس الجنوب افريقي السابق ثابو مبيكي الذي ارسله الاتحاد الافريقي الاحد والاثنين الى ساحل العاج. وقال ان ذلك quot;زاد من تعقيد الازمة الدستوريةquot;.

ودعا رئيس الاتحاد الافريقي الزعماء السياسيين في ساحل العاج الى quot;التلاقي وايجاد حل دائمquot;.
وعلى غرار المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا والمراقبين الدوليين، اعتبر ان الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية في 28 تشرين الثاني/نوفمبر، قد فاز بها وتارا الذي اعتبرته اللجنة الانتخابية المستقلة فائزا بحصوله على 54,1% من الاصوات.

لكن المجلس الدستوري المقرب من غباغبو الغى هذه النتائج واعلن فوز غباغبو ب 51,45% من الاصوات.
وتقول منظمة العفو الدولية ان 20 شخصا على الاقل قتلوا منذ الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية.