قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: قضت محكمة أمن الدولة المتخصصة في قضايا الإرهاب في محافظة عدن جنوب اليمن اليوم بالإعدام للمتهم الأول بتفجيرات (نادي الوحدة) الرياضي فارس عبدالله صالح علي (25 عاما) وبالسجن لشقيقه (علي) خمس سنوات بينما برأت ثلاثة أشخاص آخرين.

ووجهت النيابة الجزائية الى المتهم فارس تهمة القيام بتفجير عبوتين ناسفتين نوع (تي أن تي) بالتحكم عن بعد داخل (نادي الوحدة) الرياضي أسفر عن مقتل 5 أشخاص وإصابة آخرين وإلحاق أضرار بالممتلكات بالإضافة إلى شروعه في تفجير (محطة الهاشمي) للمشتقات البترولية وحيازة سلاح دون ترخيص.

بينما وجهت الى علي عبدالله تهمة التستر على شقيقه فارس بإخفائه في أحد الفنادق وإخفاء أدوات التفجير.
وعقب إصدار الحكم قام متظاهرون في مدينة (الضالع) التي ينتمي إليها المتهمون بقطع الطريق الواصل الى مدينة عدن وقاموا بإحراق الإطارات احتجاجا على الحكم الصادر بحق فارس عبدالله وشقيقه