قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفت قوات ايساف التقارير الصحافية التي تحدثت عن انها تخطط لاجراء عمليات ضد مسلحين في باكستان.


كابول: رفضت قوة المساعدة الامنية الدولية (ايساف) التي تقودها الناتو تقارير نشرتها صحيفة النيويورك تايمز بان قادة التحالف العسكري يخططون لاجراء عمليات عسكرية ضد مسلحين في الاراضي الباكستانية.

وقال بيان اصدره التحالف انه quot;ليس هناك حقيقة مطلقا لما نشرته النيويورك تايمز بان القوات الاميركية تخطط لاجراء عمليات على الارض في باكستانquot;.

من ناحية أخرى، اعلن البيان ان قوات ايساف والولايات المتحدة قامت بجانب الشركاء الافغانيين بتطوير علاقة عمل قوية مع الجيش الباكستاني لبحث القضايا الامنية المشتركة.

ونقل البيان عن نائب رئيس اركان ايساف رادم جريجوري سميث ان quot;هذا التنسيق يضع في اعتباره السيادة الافغانية والباكستانية لمطاردة المتمردين والارهابيين في المناطق الحدودية الخاصة بهم. ويستمر التنسيق عبر الحدود في تعطيل وتفكيك شبكات المتمردين في اماكن محددة بتنفيذ عمليات ذات مغزى لكلا الجانبين على الحدود بالقضاء على عدد كبير من زعماء التمرد والمقاتلينquot;.

وكانت صحيفة النيويورك تايمز الاميركية ذكرت الاثنين ان قادة الجيش الامريكي في افغانستان يقومون بتوسيع العمليات على الارض عبر الحدود الى داخل منطقة القبائل الباكستانية غير الخاضعة لسيطرة القانون.