قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برازيليا: وضع الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعة الحجر الاساس لبناء سفارة فلسطين في البرازيل، اهم بلد يعترف بالدولة الفلسطينية في اميركا اللاتينية.
ويكرس وضع الحجر الاساس للسفارة الفلسطينية في برازيليا الاعتراف الذي حصلت عليه الدولة الفلسطينية في عدد من دول اميركا اللاتينية على الرغم من الاعتراض الشديد من قبل اسرائيل والولايات المتحدة.

واعترفت الارجنتين وبوليفيا والاكوادور مثل البرازيل في بداية كانون الاول/ديسمبر بالدولة الفلسطينية ضمن حدود 1967، والتي تشمل القدس الشرقية، وقطاع غزة والضفة الغربية المحتلة وفق قرارات الشرعية الدولية.
واعلنت الاوروغواي انها ستفعل بالمثل في مطلع 2011.

وتراس عباس حفل وضع الحجر الاساس في برازيليا تحت المطر الخفيف في ارض منحتها الحكومة البرازيلية في الحي الدبلوماسي.
واطلقت طيور الحمام بالمناسبة رمزا للسلام، وحطت احداها على راس عباس مثيرة ضحكات الحضور.

والتقى عباس بعد الحفل الرئيس لويس ايناسيو لولا دا سيلفا لشكره.
وسيحضر عباس السبت حفل تنصيب ديلما روسيف، خليفة لولا.

وطالب الفلسطينيون بالاعتراف بدولتهم بعد فشل مفاوضات السلام مع اسرائيل. ويرفض عباس العودة الى المفاوضات طالما استمرت اسرائيل في مشاريع الاستيطان في الاراضي المحتلة.
واعلن الفلسطينون انهم سيبحثون عن خيارات بديلة بما فيها الاعتراف المتبادل بالدولة الفلسطينية والتوجه الى مجلس الامن الدولية.
ويعيش في البرازيل جالية فلسطينية تعد على الاقل 50 الف شخص، وفق الارقام الرسمية.