قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

خاض الجيش الموريتاني اشتباكا مع قافلة لتهريب الكوكايين كان إسلاميون مسلحون يواكبونها لضمان سلامتها.

نواكشوط: اشتبك الجيش الموريتاني الجمعة مع قافلة لتهريب الكوكايين كان اسلاميون مسلحون يواكبونها لضمان سلامتها قرب الحدود مع مالي ما ادى الى مقتل ثلاثة من المهربين واعتقال 18 منهم، على ما اكد مصدر عسكري لوكالة فرانس برس الاحد.

وصرح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه ان quot;مهمة ضمان سلامة القافلة كان يتولاها اسلاميون مسلحون، وهذا اثبات على علاقتهم بالمهربينquot;. وتابع quot;وقعت القافلة في اثناء سيرها في كمين للجيش، على الحدود مع مالي في اقصى شمال شرق البلاد، وهي منطقة صحراوية قريبة من بلدة لمزيريب الموريتانية (650 كلم شرق زويرات)، قرب شقاتquot;.

وكانت المجموعة المسلحة تتنقل في اربع سيارات رباعية الدفع احدها تنقل المخدرات.

وهذه المنطقة في اقصى شمال شرق البلاد مشهورة بعمليات التهريب المتنوعة الى جانب نشاط الجماعات المسلحة المرتبطة بالقاعدة في بلاد المغرب الاسلامي التي تتخذ من شمال مالي مقرا. وقال المصدر ان quot;الجيش يواصل عمليات التمشيط في كل ارجاء هذه المنطقةquot; الحدودية قرب منطقة مالية تفيد المعلومات ان بها quot;قاعدة لتخزين الكوكايين ونقلهquot; باتجاه اوروبا.

وتشكل افريقيا الغربية منذ سنوات نقطة عبور مهمة للكوكايين المنتج في اميركا الجنوبية الى الاسواق الاوروبية.