قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غرناطة: دعا العاهل المغربي الملك محمد السادس الاحد في رسالة الى القمة بين الاتحاد الاوروبي والمغرب الى quot;ايجاد تسوية سياسية للخلاف المفتعلquot; في الصحراء الغربية على اساس الاقتراح المغربي لمنحها حكما ذاتيا واسعا.

ودعا محمد السادس quot;الجهات الاخرى الى التجاوب مع نداءات مجلس الامن، والالتزام بايجاد تسوية سياسية للخلاف المفتعل بشأن وحدته الترابية، على اساس المبادرة المغربية بتخويل جهة الصحراء حكما ذاتيا موسعا، في نطاق سيادة المملكة ووحدتها الوطنية والترابيةquot;.

وتعتبر الرباط الصحراء الغربية، المستعمرة الاسبانية سابقا التي ضمتها سنة 1975، جزءا لا يتجزأ من اراضي المملكة وتقترح منحها حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها. لكن جبهة البوليساريو المدعومة بالجزائر، تطالب باستفتاء لتقرير المصير يشمل خيار الاستقلال.

وجدد العاهل المغربي -الذي لم يحضر هذه القمة الاولى بين الاتحاد الاوروبي والمغرب- في الرسالة التي تلاها الوزير الاول عباس الفاسي quot;التزامه بمواصلة العمل، من اجل تفعيل البناء المغاربي، على اسس الجدية والمصداقية، مجددا حرصه القوي على تشييد مستقبل مشترك، يقوم على احترام مستلزمات السيادة والحوزة الترابية للدول، ومراعاة متطلبات حسن الجوارquot;.

وتنعقد القمة الاولى بين الاتحاد الاوروبي والمغرب الذي حصل سنة 2008 من الاتحاد الاوربي على quot;وضع متميزquot; كان يطالب به منذ 2004، نهاية الاسبوع الجاري في غرناطة (جنوب اسبانيا) ويشمل برنامجها مناقشات لا سيما حول الصحراء الغربية والاتحاد من اجل المتوسط والشرق الاوسط.

ويقود الوفد المغربي عباس الفاسي ويشارك في الجانب الاوروبي رئيس المجلس الاوروبي هيرمان فان رومبوي ورئيس المفوضية جوزيه مانويل باروزو ورئيس الحكومة الاسبانية خوسي لويس رودريغيز ثاباتيرو الذي يتولى حاليا رئاسة الاتحاد ووزير خارجيته ميغيل انخيل موراتينوس.