قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ريما زهار من بيروت: أجرت إيلاف حوارًا مصوّرًا مع النائب السابق الدكتور مصطفى علوش، تحدث فيه عن آخر الملفات المطروحة من هيئة الحوار الوطني الى قانون البلديات مرورًا بالعلاقات اللبنانية السورية، وتهديدات اسرائيل بشن حرب على لبنان. وإعتبرأنّ أيّ نقاش يجب أن يحترم أبعاد الدستور، وقال لا وجود لدولة فيها سلاحان وجيشان، واكد على ضرورة تثقيف الناس حول مفهوم النسبيّة في قانون البلديات لأنها إحدى الاصلاحات المنطقية، وهو مقتنع من خلال المعطيات الموجودة بإمكانية تأجيل الانتخابات البلدية، على الرغم من إصرار تيار المستقبل على إجرائها حتى في القانون الحالي،اذا ما تعذر إقرار القانون الجديد للبلديات. عن العلاقات اللبنانية السورية،إعتبر انها يجب ان تكون ضمن المؤسسات. أماعن القمة الثلاثية التي جرت بين كل من الرئيسين السوري والايراني والامين العام لحزب الله،فقال إنها استجرار للبنان نحو استراتيجية اقليمية من دون علمه وموافقته او استشارته، وهذه القمة هي اصطفاف يضع لبنان في صلب استراتيجية من دون موافقته وهذا غير مقبول، وتحدث عن مقدمات الحرب الاسرائيلية على لبنان في العام 1982 وقال انها كانت من خلال ادخال صواريخ ارض جو سورية الى لبنان، مما ادى الى الغزو الاسرائيلي الى لبنان وهذا قد يحدث اليوم ايضًا مع تأكد اسرائيل من امتلاك حزب الله صواريخ ارض جو ايضًا، واعتبر ان حركة قوى 14 آذار حققت الكثير وتأثرت بطريقة غير مباشرة بالتحالفات الاقليمية مما ادى الى خروج بعضهم منها.