قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: وصل رئيس اركان الجيش الباكستاني الجنرال اشفق كياني الاثنين الى الولايات المتحدة حيث سيلتقي ابرز القادة العسكريين مع افتتاح اسبوع من المحادثات المعمقة بين واشنطن واسلام اباد.

وسيلتقي الجنرال كياني الذي تعتبره ادارة الرئيس الاميركي باراك اوباما ابرز مهندسي الهجوم الباكستاني على الاسلاميين على طول الحدود الافغانية، وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس ورئيس اركان الجيوش الاميركية الجنرال مايكل مولن الذي سيتناول طعام العشاء على مائدته.

وكان التقى قبل ذلك الجنرال ديفيد بترايوس، قائد الجيوش الاميركية في الشرق الاوسط واسيا الوسطى، في المقر العام للقيادة الوسطى الاميركية بالقرب من تمبا (فلوريدا، جنوب شرق).

وجاء في بيان للقيادة الوسطى الاميركية ان الرجلين quot;بحثا وسائل تحسين التعاون والتنسيق للالتفاف على الاسلاميين المتطرفين في افغانستان وكذلك بحثا الدعم الاميركي للحرب التي تشنها باكستان على المتطرفين على ارضهاquot;.

واضاف البيان ان الجنرال بترايوس quot;هنأ (الجنرال) كياني على الانتصارات التي حققهاquot; ضد طالبان في وادي سوات والحملة quot;المؤثرةquot; التي يشنها الجيش الباكستاني على المتمردين.

وتندرج زيارة الجنرال كياني في اطار اسبوع لقاءات ومحادثات بمبادرة من الادارة الاميركية التي تحاول ترسيخ صلاتها مع باكستان.

وستتوج هذه المحادثات الاربعاء باستقبال وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون نظيرها الباكستاني شاه محمود قرشي واجراء محادثات ثنائية حول الامن ولكن ايضا الاقتصاد والتنمية والتربية وايضا الزراعة.