قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انفجرن قنبلتان في بلدة كيزليار بداغستان بشمال القوقاز الروسية يوم الاربعاء مما ادى الى سقوط 12 قتيلاً من بينهم مسؤول كبير بالشرطة.

موسكو: قتل 12 شخصا في انفجارين، احدهما انتحاري، استهدفا صباح الاربعاء مفوضية الشرطة في مدينة كيزليار في جمهورية داغستان بالقوقاز الروسي المضطرب، كما اعلنت النيابة العامة.

وقالت لجنة التحقيقات في النيابة العامة في بيان quot;نتيجة للاعتداء، قتل 12 شخصا بينهم تسعة من موظفي الشرطةquot; واصيب 23 شخصا بجروح نقلوا على اثرها الى المستشفى.

وكانت حصيلة سابقة اعلنتها الشرطة اوردت مقتل تسعة اشخاص.

ووقع الانفجاران صباح الاربعاء امام مفوضية الشرطة في المدينة، الاول بواسطة سيارة مفخخة والثاني بواسطة انتحاري فجر نفسه بين اشخاص تجمعوا للتحقيق في الانفجار الاول.

ويأتي هذان الانفجاران بعد يومين من الاعتداءين الانتحاريين اللذين استهدفا محطتين لقطارات الانفاق في وسط موسكو صباح الاثنين واوقعا 39 قتيلا في هجوم نسبته اجهزة الامن الروسية الى انتحاريتين مرتبطتين بمجموعات متمردة في القوقاز الشمالي.

ويبلغ عدد سكان جمهورية داغستان 2,5 مليون نسمة من اتنيات مختلفة، وهي على غرار باقي جمهوريات القوقاز الروسي تشهد منذ اشهر تصاعدا في وتيرة المواجهات الدامية بين المتمردين الاسلاميين والاجهزة الامنية.