قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: طالبت عائلات موظفين عراقيين في وكالة رويترز قتلا خلال عملية للقوات الاميركية عام 2007 بثت وقائعها على شبكة الانترنت، بمحاكمة الجنود المسؤولين امام القضاء.

وقال صفاء جماغ دوش (35 عاما) شقيق سعيد الذي عمل سائقا في رويترز لفرانس برس، quot;انكشفت الحقيقة الان، كل ما نريده محاكمة الطيار الاميركي امام محكمة دولية عادلة، وتعويضات لان اطفاله الاربعة الذين تركهم اصبحوا ايتاما وليس لديهم معيل غيري وانا مسؤول في الوقت نفسه عن والدي ووالدتيquot;.

ولقي جماغ (44 عاما) مصرعه مع المصور في رويترز نمير نور الدين (22 عاما) في حي الامين، شرق بغداد، في 12 تموز/يوليو 2007 خلال عملية للجيش الاميركي.

وتابع صفاء ان quot;المحكمة الدولية عادلة وستاخذ حقنا من الطيار الذي قتل ابرياء عزل رغم انهم كانوا يحملون كاميرات وحتى عندما جاء اخرون لاخلائهم قام باستهدافهمquot;.

من جهته، ما يزال سلوان النجل الاكبر لجماغ (20 عاما) مصدوما جراء مشاهدته شريط الفيديو الذي تعيد قنوات التلفزيون العربية بثه مرارا على شاشاتها.

وقال quot;اريد محاكمة الطيار الاميركي الذي ضرب والدي مع زميله نمير وحرمنا من والدنا وهو اعز ما لدينا وكنا اطفالاquot;.

بدوره، طالب سامر شقيق سلوان (19 عاما) ب quot;محاكمة الطيار الذي استهدف والدي ورفاقه (...) اتهموا والدي ورفاقه بانهم ميليشيا، ونطالب بتعويض عادلquot;.

كما طالب نور الدين حسين، والد المصور نمير، بمحاكمة quot;الجنود الاميركيين امام محكمة لاهايquot;.

ومشاهد شريط الفيديو الماخوذة من مروحية اباتشي مرفقة بحديث دار بين الطيارين ومقر القيادة.

وقال طيارا الاباتشي اللذان ظنا ان الكاميرا التي يحملها احد العاملين في رويترز قاذفة ار.بي.جي، انهما رصدا quot;خمسة او ستة اشخاص يحملون اسلحة ايه.كاي-47 (رشاشات كلاشنيكوف)quot; وطلبا الاذن quot;باطلاق النارquot; عليهم فحصلا عليه فورا.