قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت ايطاليا على لسان وزير داخليتها إلى ما أسمته quot;وضع قواعد موحدة في جميع أنحاء أوروبا بشأن اللجوء السياسيquot;لأن الإجراءات الحالية تضع المسؤولية كاملة على المحطات الأوروبية الأولى للمهاجرين غير الشرعيين.

روما: دعا وزير الداخلية روبرتو ماروني إلى وضع quot;قواعد موحدةquot; في جميع أنحاء أوروبا بشأن اللجوء السياسي، quot;لأن الإجراءات الحالية تضع المسؤولية كاملة على المحطات الأوروبية الأولى للمهاجرين غير الشرعيينquot;، أي الدول الأوروبية الواقعة على ضفة المتوسط كإيطاليا واليونان واسبانيا .

وأضاف الوزير خلال مشاركته بمطار مالبينسا بميلانو عرض دراسة (الهجرة غير الشرعية وأفضل الممارسات في مجال الرقابة على الحدود الجوية)، منوها إلى أن quot;العبء ملقى بأكمله على عاتق بلدان الدخول الأولى، والإجراءت الحالية ليست لصالح طالبى اللجوء ولا الدول التي تقع على الحدود وهي الاكثر تضررا، وبالتالي نعمل على وضع قواعد موحدة وعدم ترك المسؤولية عن هؤلاء المهاجرين فقط على البلدان التي تستقبلهمquot; على أبواب أوروبا.

ودعا ماروني الى زيادة صلاحيات وكالة مراقبة الحدود الاوروبية (فرونتكس)، والتى quot;نريد الا تصبح مهمتها فقط مراقبة الحدود ولكن ايضا ما يأتي بعد دخول المهاجرين غير الشرعيينquot;. واضاف الوزير quot;فرونتكس لا ينبغي ان تقتصر مهمتها على مراقبة الحدود فحسب، بل أيضا يجب ان تمتد لإدارة جميع الإجراءات اللازمة لإعادة المهاجرين غير الشرعيين وتوفير تمويل لرحلاتهم من عدة دولquot; اعضاء في التكتل الأوروبي الموحد.