قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جددت ايطاليا على لسان وزير خارجيتها التزامها بالمصالحة الوطنية وعودة السلم إلى الصومال.

روما: أكد وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني التزام بلاده بالعمل والتنسيق على المستوى الدولي من أجل المصالحة الوطنية وعودة السلم إلى الصومال.

وجاء في بيان صادر عن الخارجية الايطالية أن رئيس الدبلوماسية فراتيني أجرى محادثات ورئيس مفوضية الاتحاد الافريقي جان بينغ لدى استقباله الأخير في روما اليوم، حول quot;الوضع المثير للقلق في الصومال، واتفقا على الرغبة في زيادة الالتزام والتنسيق مع المجتمع الدولي لتعزيز المصالحة الوطنية والعودة إلى أوضاع السلم والأمن في ذلك البلدquot; حسب تعبيره.

وأشار البيان الوزاري إلى أن فراتيني وبينغ اتفقا على ضرورة quot;دعم الاتحاد الأفريقي وبعثة الاتحاد الأفريقي والحكومة الاتحادية الانتقالية للصومالquot; حيث لفت الوزير الايطالي إلى أن روما quot;ملتزمة بمشاريع تدريب قوات الأمن والشرطة الصومالية، وتتوقع المزيد من التنسيق حول هذه البرامج مع الاتحاد الأفريقيquot; على حد قوله.

وتبادل الجانبان كذلك مواضيع ذات اهتمام مشترك، ولاسيما التحرك المشترك بين الحكومة الايطالية والاتحاد الافريقي والأمم المتحدة ضمن الحملة العالمية لمناهضة عقوبة الاعدام.