قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مقديشو: قتل ستة اشخاص في معارك دارت بين عناصر إسلامية مقربة من تنظيم القاعدة والقوات الامنية في بونتلاند، كما اعلن الجمعة مسؤول في قوات هذه المنطقة الواقعة في شمال شرق الصومال والتي اعلنت من جانب واحد تمتعها بحكم ذاتي.

واوضح الكولونيل عمر عبد الواحد المسؤول عن الامن في بونتلاند ان مسلحين تابعين لاحد امراء الحرب المحليين محمد سعيد اتوم هاجموا قاعدة عسكرية لقوات بونتلاند قرب جبال غالغالا (شمال شرق) كانوا طردوا منها الاربعاء. وقال ان quot;ارهابيين شنوا هجوما مباغتا على احدى القواعد العسكرية قرب غالغالا. لقد تم دحرهم وقتل اربعة من مقاتليهمquot;. وتابع quot;للاسف سقط لنا اثنان من جنودنا واصيب ثلاثة آخرون بجروحquot;.

وكانت قوات بونتلاند اعلنت الاربعاء انها استعادت السيطرة على آخر قاعدة يحتلها رجال سعيد اتوم الذي يخضع لعقوبات من قبل الامم المتحدة لانتهاكه حظر الاسلحة المفروض على الصومال. واقام اتوم معسكرات تدريب عدة في سلسلة جبال ساناغ (شمال شرق)، وهو يعتبر بالنسبة الى سلطات بونتلاند احد ممثلي حركة الشباب الاسلامية المتطرفة في المنطقة.