قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد الرئيس التركي عبد الله غول أنه لن يلتقي نظيره الإسرائيلي شيمون بيريز في نيويورك بسبب ضيق الوقت.

أنقرة: أكد الرئيس التركي عبد الله غول أنه لن يلتقي نظيره الإسرائيلي شيمون بيريز في نيويورك على هامش اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة في الامم المتحدة، بسبب ضيق الوقت، حسبما افادت وكالة انباء الاناضول الاثنين.

وكانت صحيفة quot;توديز زمانquot; التركية القريبة من الحكومة هي التي اشارت الى مشروع لعقد لقاء اول بين الرئيسين التركي والاسرائيلي منذ هجوم الجيش الاسرائيلي على quot;اسطول الحريةquot; الانساني الذي كان متجها الى غزة في 31 ايار/مايو، الذي ادى الى مقتل تسعة اتراك.

وردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي في نيويورك بشان هكذا لقاء، اجاب غول quot;برنامجي لا يسمح لي بذلكquot;، بحسب وكالة الاناضول.

وحول ما تريده تركيا من اسرائيل، اشار الرئيس التركي الى ان اعتذارا اسرائيليا لن ينهي الخلاف.

وقال quot;من غير الوارد ان يعني اعتذار اسرائيل اننا +نسينا كل شيء، وكل شيء انتهى، ولنترك الموتى يدفنون موتاهم ونهتم بالاحياء+. الكل يعلم ان تركيا لن تتصرف على هذا النحوquot;.

واعتبر غول ان القانون الدولي يفتح طريقين امام اسرائيل: quot;اولهما واضحة، وتقضي بالاعتذار عبر قولها ان +ما فعلته كان خطأ+، والثاني هو دفع تعويضات عن ذلكquot;.

وتشهد العلاقات بين تركيا وإسرائيل اللتين كانتا حليفتين إستراتيجيتين في السابق، توترا حادا منذ الهجوم الاسرائيلي في كانون الاول/ديسمبر 2008 وكانون الثاني/يناير 2009 على قطاع غزة، الذي تسيطر عليه حركة حماس.

ووصلت هذه العلاقات الى ادنى مستوياتها بعد الهجوم الاسرائيلي الدامي على اسطول المساعدات الذي كان متجها الى غزة لمحاولة كسر الحصار عن القطاع، حيث استدعت انقرة سفيرها في اسرائيل، والغت مناورات عسكرية مشتركة كما طالبت اسرائيل باعتذار رفضت الدولة العبرية تقديمه.