قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلن مسؤول كبير في البيت الأبيض أن الولايات المتحدة لا تزال quot;تأملquot; بأن الإسرائيليين والفلسطينيين سيواصلون مفاوضات السلام، رغم انتهاء مهلة تجميد الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية منتصف ليل الأحد.

وقال ديفيد أكسلرود أبرز مستشار للرئيس الأميركي باراك أوباما لقناة quot;اي بي سيquot; الأميركية quot;سنواصل الطلب والضغط طوال النهار من أجل التوصل إلى حلquot; لمسألة الاستيطان.

وقد هدد الفلسطينيون بالانسحاب من المفاوضات المباشرة مع إسرائيل التي انطلقت مطلع أيلول/سبتمبر برعاية الولايات المتحدة إذا لم تمدد إسرائيل مهلة تجميد الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية.

ويعتقد أكسلرود أنه من الممكن التوصل إلى تسوية حول هذه المسألة، رغم أن المستوطنين اليهود يستعدون لاستئناف أعمال البناء في الضفة الغربية فور انتهاء مهلة التجميد. وأضاف quot;نعتبر أنه من الضروري أن يواصل (المفاوضون) التقدم، وأن يواصلوا النقاش ومحاولة حل هذه المسائل، ولدينا أمل بأنهم سيفعلونquot;. وتابع quot;هذه المحادثات بحد ذاتها حاسمة، ولقد وصلنا إلى نقطة حساسة في تلك المنطقةquot;.