قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يطلق أسم رئيس الوزراء الروسي الحالي،فلاديمير بوتين على قمة جبلية في شمال قيرغيزستان.


من المنتظر أن يتم تخليد رئيس الوزراء الروسي الحالي، فلاديمير بوتين، عبر إطلاق اسمه على إحدى القمم الجبلية في منطقة جبال تيان شان الموجودة بشمال قيرغيزستان.

وقالت صحيفة التلغراف البريطانية إن القمة التي وقع عليها الاختيار ليطلق عليها اسم بوتين، يبلغ ارتفاعها 14587 قدماً، في وقت يبلغ فيه ارتفاع القمة الجبلية التي سبق وأن سُمِّيَت باسم الرئيس الروسي الأسبق بوريس يلتسين 17100 قدماً، وهي القمة التي تقع على مقربة من بحيرة إيسيك كول القيرغيزية، إلى جانب القمة التي يبلغ ارتفاعها 24400 قدماً، وسميت باسم لينين، بالقرب من مدينة أوش الجنوبية.

ومن المتوقع أن يتم تفعيل تلك الخطوة، بعد أن وقع رئيس وزراء قيرغيزستان الجديد، ألماظ بك أتامباييف، على مشروع قانون لإعادة تسمية القمة الجبلية على اسم بوتين.

وقد سبق لبوتين أن حذر الروس من إقدامهم على تقديس شخصيته، وقال مساعدون له إنه لم يكن متحمساً لإقدام الأشخاص على تغيير اسم الشارع الرئيسي في العاصمة الشيشانية، غروزني، لكي يصبح باسمه كنوع من أنواع التكريم له عام 2008.

ومع هذا، سعى بوتين خلال السنوات القليلة الماضية لتعزيز صورته القوية عبر سلسلة من الإعلانات الدعائية المثيرة. وكان أتامباييف، التي تعتبر حكومته الائتلافية الجديدة موالية لروسيا على نطاق واسع، قد سافر الأسبوع الماضي إلى موسكو، لكي يجري اجتماعه الأول مع بوتين، باعتباره قائداً لقيرغيزستان. وفي المقابل، ألغى بوتين إحدى الضرائب العقابية على قيرغيزستان ومنحها قرض تنمية بقيمة 200 مليون دولار. وختمت التلغراف بقولها إن المقترح الخاص بإطلاق اسم بوتين على القمة الجبلية يحتاج إلى موافقة من البرلمان القيرغيزي ليصبح قانوناً.