قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: اعلن الرئيس السوداني عمر البشير انه في حال انفصال جنوب السودان فان الجنوبيين المقيمين في الشمال سيعاملون كاجانب، مع بعض الامتيازات.

وقال البشير في مقابلة مع قناة الجزيرة quot;تقرير مصير السودان حق اعطي حصريا للمواطن الجنوبي واذا قرروا تقسيم السودان لدولتين وقيام دولة خاصة بهم ليس هناك موجب لاقامتهمquot; في الشمال.

واضاف quot;هم يتحدثون ان المواطن الجنوبي في الشمال مهمش ومن الدرجة الثانية، فلماذا تريد اخذ جنسية دولة تهمشك؟quot;.

وتدارك البشير quot;اما ان ارادوا الاقامة في الشمال والتمتع بكل الحقوق فليتوحد السودان وليس هناك منطق يجعلهم يأخذون نفس الحقوق والامتيازات بالشمالquot;، مشددا على ان quot;مسألة الجنسية المزدوجة غير واردة بالنسبة لناquot;.

وعانى جنوب السودان من حروب طويلة مع الشمال اوقعت نحو مليوني قتيل، قبل التوصل الى اتفاق سلام العام 2005 فتح الباب امام اجراء هذا الاستفتاء الذي اعطى الجنوبيين حق الاختيار بين الانفصال والوحدة مع الشمال.

واوضح البشير ان quot;الوجود الجنوبي في الخدمة العامة والعسكرية والاجهزة الامنية نسبته 20% (...) وهذه الحكومة هي حكومة شمال السودان فكيف ياخذون منها نسبة ال20% وهي حق حصري لمواطن الشمال؟quot;.

وتابع quot;هناك وجود جنوبي في الشمال ولديهم حقوق وليس هناك مواطن جنوبي سيطرد الا اذا خالف القوانين (...) اي مواطن جنوبي سيكون له حرية الاقامة والتحرك والتملك في الشمال واي مواطن شمالي في الجنوب ستكون له نفس الحقوقquot;.

وافاد اخر احصاء ان 520 الف سوداني جنوبي يقيمون في الشمال. لكن الجنوبيين يقولون ان العدد اكبر بكثير ويقدرونه بمليون ونصف مليون على الاقل. غير ان اكثر من 120 الف سوداني جنوبي غادروا شمال السودان مع اقتراب موعد الاستفتاء وفق الامم المتحدة.