قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد: دعت السفارة الاميركية لدى باكستان الى اطلاق فوري لسراح الدبلوماسي الاميركي المحتجز من قبل السلطات بعد اتهامه بقتل شخصين باكستانيين.

وقالت السفارة في بيان اليوم ان الدبلوماسي ريموند ديفيس يحمل جوازا دبوماسيا واقامة سارية المفعول حتى حزيران- يونيو 2012 .

وكان الدبلوماسي اطلق النار على شخصين يركبان درجات نارية في مدينة لاهور الشرقية كما صدم شخصا بسيارته وارداه قتيلا.

وافادت انباء وردت في وقت سابق بان القتلى كانوا مجرمين وان الدبلوماسي تصرف دفاعا عن النفس الا ان تقارير تشريح الجثث ذكرت انه تم اطلاق النار عليهم من الخلف.

واكدت السفارة في بيانها ان الدبلوماسي كان يتصرف دفاعا عن النفس quot;وانه كانت لديه كل الاسباب للاعتقاد بان المسلحين كانا ينويان الحاق الاذى بهquot; وانه عند اعتقاله عرف الدبلوماسي نفسه امام الشرطة على انه يحمل الصفة الدبلوماسية وطلب مرارا الحصانة بموجب اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية.

كما شددت السفارة على ان اعتقال الدبلوماسي يعتبر quot;انتهاكا للقواعد الدولية واتفاقية فيينا التي وقعت عليها باكستانquot; معربة عن اسفها للحادث وانها ملتزمة بالعمل بشكل وثيق مع الحكومة الباكستانية لتأمين الافراج الفوري عن الدبلوماسي كما هو مطلوب بموجب القانون الباكستاني والدولي.