قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إحتجّ مئات الاقباط مساء الثلاثاء في القاهرة على احراق كنيسة في اسوان، وطالبوا باقالة محافظ المدينة على خلفية تصريحات مثيرة للجدل أدلى بها.


القاهرة: تظاهر مئات الاقباط مساء الثلاثاء في القاهرة احتجاجا على احراق كنيسة في اسوان (جنوب) ومطالبين باقالة محافظ هذه المدينة، وفق التلفزيون المصري.

وكانت كنيسة احرقت مساء الجمعة في محافظة اسوان بعد تصريحات للمحافظ مصطفى السيد قال فيها انه تم تشييد الكنيسة من دون الحصول على موافقة السلطات، وفق التلفزيون الرسمي.

واضاف التلفزيون ان هذه التصريحات اثارت غضب شبان مسلمين عمدوا الى احراق الكنيسة.

وطالب المتظاهرون الاقباط الذين تجمعوا امام مقر التلفزيون، ايضا بالافراج عن المدون القبطي مايكل نبيل الذي حكم بالسجن ثلاثة اعوام في نيسان/ابريل من جانب محكمة عسكرية بتهمة quot;اهانةquot; الجيش على مدونته.

واستأنف نبيل (26 عاما) الحكم امام محكمة عسكرية من الدرجة الثانية وارجئت محاكمته الثلاثاء الى 11 تشرين الاول/اكتوبر.

ودعت منظمة العفو الدولية الثلاثاء مجددا السلطات المصرية الى الافراج عن المدون الذي بدأ في 23 اب/اغسطس اضرابا عن الطعام احتجاجا على الحكم الصادر بحقه.

وقالت منظمة العفو في بيان ان quot;السلطات العسكرية المصرية مسؤولة عن حياة المدون الذي يلتزم اضرابا عن الطعام منذ 43 يوماquot;.

واضافت المنظمة نقلا عن والد المدون ان quot;ارجاء المحاكمة يعود الى حكم بالاعدام بحق مايكل لانه اكد انه لا يريد شرب الماء بعد اليوم في حال عدم الافراج عنه اليومquot;.

ويتعرض المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يحكم مصر منذ تنحي حسني مبارك في 11 شباط/فبراير، لانتقادات على خلفية احالته الاف المدنيين على محاكم عسكرية.

وفي بداية ايلول/سبتمبر، اعتبر المجلس ان المدون القبطي ليس quot;سجين رايquot;.