قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعرب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون عن quot;سرورهquot; الخميس للعفو الذي اصدرته الحكومة البورمية عن 6300 شخص ببينهم 206 سجين سياسي ولكنه طالب بquot;اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين سريعاquot;.
وقال المتحدث باسمه مارتن نيسركي ان quot;الامين العام اعرب عن سروره لاطلاق سراح عدد من الشخصيات المعروفةquot;.

واضاف quot;يأمل ان تتأكد الحكومة بان تؤدي هذه العملية الى اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين سريعاquot;.
وتحدثت جمعية مساعدة المعتقلين السياسيين ومقرها في تايلاند عن الافراج عن 206 سجناء سياسيين الاربعاء من لائحة تشمل 6300 معتقلا.

وهو عدد بعيد كل البعد عن الالفي سجين، بين منشقين وصحافيين ومحامين وفنانين ورهبان بوذيين الذين تطالب الدول الغربية والمعارضة البورمية بالافراج عنهم منذ سنوات.
واوضح الناشط فيو مين ثين المقرب من هيتاي كيوي احد قادة الانتفاضة الطلابية سنة 1988 الذي يقضى حكما بالسجن 65 سنة quot;حزنا حقا امس عندما تبلغنا ان اسمه لم يدرج على اللائحةquot;.

ولم يستفد من العفو اي من قادة تلك الحركة المقموعة واهم حركات الاحتجاج خلال الخمسين سنة الماضية.
ومن بين المستفدين من العفو الجنرال هسو تين زعيم اقلية شان الذي حكم عليه بالسجن 106 سنوات وعدد من اعضاء الرابطة الوطنية الديمقراطية وخصوصا الفكاهي المحبوب زرغنار الذي يعتبر من اقوى اصوات حركة الانشقاق منذ اكثر من عشرين سنة.