قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: اكد حزب الحرية والعدالة المنبثق من الاخوان المسلمين تقدمه وفقا quot;للنتائج الاوليةquot; لعمليات فرز بطاقات التصويت للمرحلة الاولى من اول انتخابات تشريعية في مصر بعد اسقاط نظام مبارك.

وقال الحزب في بيان بثه على صفحته على موقع فايسبوك ان quot;النتائج الأولية تشير منذ بدء الفرز حتي هذه الساعة إلي تقدم قوائم حزب الحرية والعدالة، يليه حزب النور (السلفي) ثم الكتلة المصرية (ليبرالية)quot;.

واضاف البيان ان النتائيج الاولية تشير كذلك الى quot;الاستبعاد الشعبي لفلول الحزب الوطني (الذي تم حله وكان يترأسه مبارك) سواء الذين خاضوا هذه الانتخابات من خلال احزاب تم تأسيسها بعد الثورة او من خلال احزاب كانت قائمة بالفعلquot;.

واظهرت النتائج الاولية التي اذاعتها وسائل الاعلام المصرية الاربعاء ان جماعة الاخوان المسلمين تصدرت نتائج الدور الاول للانتخابات التشريعية الاولى التي تجري بعد اسقاط نظام حسني مبارك.

وقالت صحيفة الاهرام الحكومية ان quot;الاسلاميين والليبراليين في المقدمة، الاحزاب القديمة تتراجعquot;.

واوضحت الصحيفة ان حزب الحرية والعدالة المنبثق من جماعة الاخوان وحزب النور السلفي متقدمان في ست من المحافظات التسع تليهما الكتلة المصرية (ائتلاف احزاب ليبرالية)quot;.

واضافت الصحيفة انه quot;في اكثر من دائرة وخصوصا في المناطق الريفية يأتي الاسلاميون في المقدمة في حين ان فرصهم تقل في المدن الكبيرةquot;.

وذكرت صحيفة الشروق المستقلة ان quot;المؤشرات الاولية تشير الى حصول حزب الحرية والعدالة على 47% من الاصوات في حين فازت الكتلة المصرية ب22%quot;.

وقالت صحيفة المصري اليوم المستقلة كذلك ان التقديرات الاولية تشير الى تقدم حزب الحرية والعدالة في حين ان السلفيين والليبراليين يتنافسون على المرتبة الثانية.

وكانت عمليات الاقتراع انتهت مساء الثلاثاء من دون وقوع مشكلات ما اعتبره المجلس العسكري الذي امسك بزمام السلطة اثر اسقاط مبارك، نجاحا كبيرا له بعد قرابة اسبوعين من التظاهرات المطالبة بتركه السلطة فورا، وهي تظاهرات تخللتها اشتباكات دامية اوقعت 42 قتيلا.