قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: نفى مصدر أمني مصري ما تردد من تقارير في وسائل الإعلام الإسرائيلية، عن إقامة حركة المقاومة الإسلامية quot;حماسquot;، قواعد ومنشآت لتصنيع الصواريخ داخل شبه جزيرة سيناء لحمايتها من الغارات الجوية.

وأكد المصدر أنه لا يمكن السماح لأحد، أن يضع معدات حربية أو قواعد صواريخ على الأراضي المصرية، موضحاً أن مصر لا تسمح لأحد بالعبث في سيادتها، ووصف ما يتردد بـ quot;أخبار كاذبة وغير صحيحةquot;

وذكر أن مصر تفرض سيطرة كاملة على أراضيها، وأن هناك اتفاقية سلام مبرمة مع إسرائيل، وفضلاً عن وجود قوات حفظ سلام أممية في معسكر الجورة، شمال سيناء، مهمتها مراقبة المناطق الحدودية في سيناء وإسرائيل، وتقوم بجولات استطلاعية متواصلة.

وتجدر الإشارة إلى أن صحيفةquot;جيروزاليم بوستquot; ذكرت أن حركة حماس تقيم قواعد ومنشآت لتصنيع الصواريخ داخل سيناء المصرية.

في غضون ذلك، أشار مصدر دبلوماسي مصري لـ quot;أنباء موسكوquot; إلى وصول أحد قيادات الحكومة الإسرائيلية، وعقد مباحثات مع عدد من المسؤولين في مصر لترتيب تنفيذ المرحلة الثانية من صفقة تبادل الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط ، بأسرى فلسطينين في السجون الإسرائيلية.

كما أنه من المتوقع أن تستقبل القاهرة اليوم الإثنين، السفير الإسرائيلي الجديد quot;ياكوف أميتايquot; الذي كان سفيراً لإسرائيل في كينيا وأثيوبيا، فيما ذكرت صحيفة quot;يديعوت احرونوتquot; الاسرائيلية، أن الحكومة الإسرائيلية مازالت تبحث عن مقر جديد لسفارتها في القاهرة، وأن السفير الجديد سيقوم بعمله فى مصر من مقر اقامته حتى العثور على مقر جديد للسفارة.