قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الفاتيكان: أعرب أسقف الكلدان في كركوك لويس ساكو الأربعاء عن قلقه على مصير هذه الطائفة المسيحية في العراق، غداة مقتل زوجين كلدانيين في كركوك برصاص مسلحين، حسب ما نقلت عنه صحيفة أوسرفاتوري رومانو الناطقة باسم الفاتيكان.

وقتل التاجر عدنان إيليا جاكماكجي (34 عامًا) مع زوجته رغد الطويل (25 عامًا) على أيدي مسلحين أمطروا سيارتهما بالرصاص في أحد أحياء كركوك الثلاثاء، في حين أصيب ابنان لهما بجروح.

وأضاف الأسقف ساكو quot;هناك فشل في ضمان سلامة هذه المجموعة المسيحية الصغيرة. إن قوات الشرطة ليست معدة بشكل كاف لضمان حمايتهم. لقد طالبنا مرارًا برفع درجة الحذر، إلا أن النتائج غير مشجعةquot;. وتابع الأسقف ساكو quot;لنأمل بألا يتدهور الوضع مع انتهاء مغادرة القوات الأميركيةquot; في نهاية العام الحالي.

وأضاف quot;إن مسيحيي الموصل وبغداد سيحتفلون مرة جديدة هذه السنة بأعياد الميلاد بالسر، وهم يخشون في أي لحظة قيام مجموعات مسلحة باقتحام منازلهم وإطلاق النار عليهم من دون سبب ظاهرquot;.

وبعدما اعتبر أن وضع المسيحيين في شمال العراق quot;جيد نسبيًاquot;، دعا إلى quot;التحرك بشكل حاسم من أجل أن يحظى هؤلاء وكل الأقليات بما يضمن حق ممارسة دينهم من دون التعرض للاضطهاد أو القتلquot;.