قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: حث السفير الأميركي في بغداد جيمس جيفري لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي على تجنب التوصية بتقليص الوجود العسكري الأميركي في العراق بالتزامن مع الانسحاب العسكري الأميركي منه نهاية العام الجاري.

وجائتهذه المطالبة في ظل إصدار اللجنة تقريرا جاء فيه أن الدبلوماسيين الأميركيين وباقي الموظفين الأميركيين المدنيين العاملين في العراق قد لا يتمتعون بوضع آمن بعد رحيل القوات الأميركية.

وقال السفير جيفري في جلسة استماع عقدتها لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي quot;مهمتنا الآن تتضمن كذلك مساعدة قوات الأمن على تطوير قدراتها وهو ما يعد عاملا بالغ الأهمية للاستقرار في العراق على المدى البعيد، وتشمل المساعدة في إقرار الأمن ومساعدة العراقيين على إنهاء المهمة ومواجهة تنظيم القاعدة وباقي المنظمات الإرهابية وتطوير منظومة دفاع ذاتي تكون فعالةquot;.

وحذر السفير جيفري من احتمال عودة تنظيم القاعدة إلى العراق وشن هجمات قاتلة ضد المدنيين، في حال لم يتمكن الجيش الأميركي من انجاز مهمته الخاصة بتطوير القوات العراقية.