سراييفو: طالب رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي لدى صربيا فينسان ديجير الليلة القيادة الصربية بتحمل مسؤولياتها كشريك للاتحاد والمساهمة في حل الازمة السياسية التي اثارها القادة الصرب في البوسنة والهرسك.
واوضح ديجير ان الاتحاد الاوروبي ينتظر من صربيا لعب دور ايجابي تجاه الازمة التي اثارها القادة المتطرفون من الصرب في البوسنة والهرسك مشددا على ضرورة ان تمارس صربيا بعض الضغوط على صرب البوسنة ليتراجعوا عن مشاريعهم التي تقوض الدولة البوسنية.

واشار ديجير في تصريح له نقله التلفزيون الصربي الليلة الى ان موقف الاتحاد الاوروبي واضح في هذا الحصوص وهو يرفض و بشكل قاطع اي مساس بسيادة الدولة البوسنية ولن يسمح لقادة صرب البوسنة بتنظيم اي استفتاء يهدد وحدة الاراضي البوسنية.
كما اعرب ديجير عن قلق الاتحاد الاوروبي الشديد ازاء التصعيد الذي تشهده الساحة السياسية في البوسنة والهرسك واصفا ما يحدث بانه quot;التحدي الاكبر الذي تمر به الدولة البوسنية منذ انتهاء الحرب قبل 16 عاما