قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سراييفو : تترأس البوسنة والهرسك لاول مرة في تاريخها رئاسة مجلس الامن الدولي للشهر الجاري في خطوة تعتبرها الدبلوماسية البوسنية تحديا لها لاثبات قدرتها على قيادة المجلس في ظروف عالمية واقليمية غاية في التعقيد والخطورة.

وقال وزير الخارجية البوسني سفين الكلاي اليوم quot;ان البعثة البوسنية في الامم المتحدة جاهزة للقيام بهذه المهمة الصعبة وانها تأمل بدعم الامانة العامة للمجلس والدول الاعضاء في انجاح هذه المهمة التي تعتبر جهدا جماعيا كبيراquot;.

واضاف الكلاي ان عضوية البوسنة في مجلس الامن الدولي والتي جاءت قبل عام واحد من الان قد اعطت البعثة البوسنية في الامم المتحدة خبرة كافية للتعرف على عمل المجلس ليس من الجانب الفني فقط بل من الجوانب الدبلوماسية والسياسية كافة.

واوضح ان فريقا من الخبراء الدبلوماسيين البوسنيين سيقدمون الدعم والمشورة للبعثة كما ان التشاور المستمر مع الدول الصديقة ستساهم في صياغة مواقف متوازنة تأخذ بالاعتبار حفظ الاستقرار والسلام الدوليين.