قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس:دعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الثلاثاء الى quot;العمل وهدوء الاعصاب والشجاعة والوحدةquot; في الوقت الذي يهز فيه اتهام دومينيك ستروس-كان في محاولة اغتصاب الطبقة السياسية، بحسب ما ذكر مسؤول في الاغلبية الحاكمة لوكالة فرانس برس.
وقال المصدر ان ساركوزي قال اثناء فطور صباح مع مسؤولي حزب الاغلبية (الاتحاد من اجل حركة شعبية-يمين) quot;ان سلوك الاغلبية يجب ان يقوم على هدوء الاعصاب والشجاعة والوحدة واضيف عزة النفسquot;.

وتم توقيف ستروس-كان الذي كانت استطلاعات الراي تتوقع فوزه على ساركوزي في الانتخابات الرئاسية لعام 2012، السبت ووجهت اليه الاحد تهمة محاولة الاغتصاب لعاملة في فندق بنيويورك. ونفى مدير صندوق النقد الدولي التهمة الموجهة اليه ودفع ببراءته.
وامضى اول ليلة له في سجن ريكرز ايلند بنيويورك بعد ان رفضت القاضية التي مثل امامها الافراج عنه بكفالة.

ومنذ نهاية الاسبوع الماضي دعت الحكومة الفرنسية وقيادة حزب ساركوزي الى ضبط النفس واحترام قرينة البراءة حتى ثبوت عكسها، في هذه القضية.
واضاف المصدر ان ساركوزي قال ايضا الثلاثاء quot;ان ما يشغل الناس هو صعوبات الحياة اليومية. علينا ان نقود البلادquot;. وتابع quot;يجب اتباع هذا التوجه وامامنا عمل علينا القيام بهquot; مشيرا الى مجموعة الثماني ومجموعة العشرين.

وتراس فرنسا حاليا مجموعة الثماني ، الدول الاكثر تصنيعا في العالم، ومجموعة العشرين التي تضم الدول الناشئة.
ومن المقرر تنظيم قمة لمجموعة الثماني بعد عشرة ايام في دوفيل (شمال غرب) يفترض ان يشارك فيها مدير عام صندوق النقد الدولي.