قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مقديشو: ذكرت مصادر متطابقة ان قوة الاتحاد الافريقي للسلام في الصومال (اميصوم) سيطرت في الساعات الاربع والعشرين الماضية على مواقع جديدة في مقديشو بعد معارك عنيفة ضد حركة الشباب الاسلامية المتمردة.

واضافت قوة الاتحاد الافريقي ان اميصوم والقوات الموالية للحكومة quot;سيطرت الخميس على معسكر دمانيو المعروف ايضا باسم شيركولو اوفيشيالي، وهو آخر موقع متقدمquot; لحركة الشباب في الشطر الغربي من المدينة.

واوضح البيان ان quot;هذا التقدم يعطي الحكومة السيطرة التامة على جادة تيريبونكاquot; الكبيرة في العاصمة والتي تربط الطريق الصناعية في شمال المدينة بتقاطع كاي 4 الاستراتيجي في وسط المدينة.

وقد اكد هذه المعلومات مراسل وكالة فرانس برس في المدينة. وكانت المواجهات العنيفة الخميس اسفرت عن 17 قتيلا على الاقل من المدنيين، فيما لم تتوافر حصيلة عن خسائر المتحاربين. وسجلت صباح الجمعة معارك متفرقة في المنطقة.

وتشرف جادة تيريبونكا على المداخل الغربية لسوق بكارا، معقل حركة الشباب والمصدر المهم لعائداتها.

واكد رئيس اركان قوة اميصوم الكولونيل اينوسان اولا quot;سيفتح هذا السوق قريبا للمدنيين لدى الانتهاء من عمليات التنظيف الجاريةquot;.

وتنتشر قوة اميصوم التي يناهز عدد جنودها تسعة الاف، في العاصمة الصومالية منذ 2007، لدعم الحكومة الانتقالية الضعيفة للرئيس شريف شيخ احمد.

وقد استولت خصوصا على مواقع اساسية كوزارة الدفاع السابقة ومصنع الحليب القديم والقرية الافريقية وجادة ودناحه وباتت تسيطر على نصف مقديشو تقريبا.

واوضح الكولونيل اولا ان الكتيبة البوروندية المنتشرة على الحدود الشمالية للمدينة، والاوغندية في وسط المدينة، quot;قد اتصلتا بعضهما بالبعض الاخر وتشكلان الان جبهة موحدةquot;.

الا ان دور القوات الصومالية القريبة من الحكومة الانتقالية، ووحدات الجيش، والميليشيات الدينية القبلية، يبقى هامشيا في هذه الانجازات.