قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: دعا روبرتو ماروني المسؤول الكبير في حزب رابطة الشمال حليف سيلفيو برلوسكوني، الأربعاء إلى وقف الغارات الإيطالية في ليبيا، مؤكدًا أنه يفضّل أن quot;يستخدم تمويل روما في تطوير الديموقراطيةquot;.

وقال ماروني وزير الداخلية ان quot;الحكومة الايطالية والحكومات الاوروبية يجب الا تنفق اموالاً لعمليات القصف في ليبيا، بل لتطوير الديموقراطيةquot;.

ومارست رابطة الشمال في الايام الاخيرة ضغوطًا كبيرة على حكومة برلوسكوني لتخصيص اموال لتحريك الاقتصاد الضعيف، وهو مطلب ناخبيه الموزعين اساسًا في مناطق الشمال المزدهرة.

وتلقى الائتلاف الحاكم والمؤلف من حزب برلوسكوني ورابطة الشمال quot;صفعتينquot; قويتين مع فشل في الانتخابات البلدية الجزئية قبل 15 يومًا وهزيمة في الاستفتاء الذي نظم في نهاية الاسبوع حول النووي وخصخصة المياه والحصانة القضائية التي يتمتع بها برلوسكوني.

واشار المعلقون الى وجود تفاوت واضح بين تطلعات الناخبين من يمين الوسط، بما في ذلك انصار رابطة الشمال الذي يتزعمه اومبرتو بوسي والاستراتيجية المعتمدة من قبل زعمائهم.

وقال ماروني quot;المشكلة هي عمليات القصف: طالما يتواصل سقوط القنابل سيستمر نزوح (اللاجئين من السواحل الليبية) وعلينا مساعدتهم عبر مساهمة المناطقquot;.

ومنذ وقوف روما الى جانب الائتلاف الدولي في ليبيا، ابدت الرابطة موقفًا مترددًا لانها تعتبر ان ليس هناك مكاسب لايطاليا وانها في الخط الاول لاستقبال اللاجئين.