قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: دان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد السبت quot;استغلالquot; واشنطن اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 لتبرير انتشارها في المنطقة وذلك لدى افتتاح مؤتمر دولي حول الارهاب في طهران.

وشبه الرئيس احمدي نجاد ذلك ب quot;استغلال المحرقةquot; النازية ضد اليهود من اجل الدفاع عن اسرائيل على حد قوله.

ويشارك في هذا المؤتمر خصوصا الرؤساء الافغاني حميد كرزاي والباكستاني آصف علي زرداري والعراقي جلال طالباني.

وقال احمدي نجاد في خطاب نقله التلفزيون ان quot;طريقة المقاربة التي استغل بها الحادي عشر من ايلول/سبتمبر تشبه كثيرا ما تم مع المحرقةquot;.

وقد اعرب احمدي نجاد مرارا خلال السنوات الاخيرة عن شكوكه حول ملابسات اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر التي اعتبرها quot;كذبة كبيرةquot; والمحرقة التي قال انها quot;اسطورةquot; مثيرا غضب الغربيين واسرائيل.

واضاف ان quot;بعض الاشخاص يظنون ان 11 ايلول/سبمتمبر كان يهدف الى فك الضغط على النظام الصهيوني وتعزيز انعدام الامن في المنطقة وتحويل وجهة الراي العام في الولايات المتحدة وملء جيوب الراسماليين المتسببين في الحربquot; في اشارة الى التدخل الاميركي في افغانستان والعراق.

وقال quot;لو فتحت +الصناديق السوداء+ ل11 ايلول/سبتمبر والمحرقة لتعلمنا اشياء كثير لكن مع الاسف لا تسمح الحكومة الاميركية بذلك رغم مطالبة العالم اجمع بذلكquot;.