قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: وافقت بلدية القدس الاسرائيلية على بناء مئات المساكن في الجزء الشرقي المحتل للمدينة المقدسة كما اعلن مسؤول بلدي الثلاثاء.

واكد اليشا بيليغ العضو في اللجنة البلدية للتخطيط المدني ان هذه اللجنة quot;وافقت الاثنين على خطة تقضي ببناء 900 مسكن في جيلوquot; الحي الاستيطاني اليهودي في القطاع الواقع الى جنوب شرق القدس.

واضاف ان quot;البلدية ستواصل البناء في كل انحاء المدينة، لليهود وكذلك للعرب تبعا لخطة شاملة في جيلو وغيرهquot;.

واكدت هاغيت اوفران المتحدثة باسم حركة السلام الان المناهضة للاستيطان ان quot;هذه الخطة قدمت للدراسة العامة في نيسان/ابريل (...) ما يعني سياسيا ان البلدية تريد ان يتقدم هذا المشروع بسرعةquot;.

واوضحت ان quot;هذه المساكن الثمانمئة او التسعمئة في جيلو (...) تعني توسعا ملحوظا لمستوطنة قائمة سيأتي بمزيد من الاسرائيليين الى المكان وسيجعل اي تسوية امرا اكثر صعوبةquot;.

ولفتت الى ان quot;الاهم هو الرسالة السياسية، ما يعني ان اسرائيل تصب كل جهودها للبناء في القدس الشرقية، وليس في القدس الغربية (الجزء اليهودي من المدينة)، رغم (ارادة) المجتمع الدولي والفلسطينيينquot;.

ومنذ احتلال القدس الشرقية (270 الف فلسطيني) في حزيران/يونيو 1967 قامت اسرائيل ببناء اثني عشر حيا استيطانيا يقيم فيها اكثر من مئتي الف اسرائيلي، واعلنت كامل مدينة القدس عاصمتها quot;الابدية الموحدةquot;.

لكن ضم اسرائيل للمدينة لم يعترف به المجتمع الدولي الذي يعتبر الجزء الشرقي من القدس ارضا محتلة.

ويريد الفلسطينيون ان يجعلوا من القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.