قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: قتل خمسة جنود فرنسيين يعملون في اطار القوة التابعة لحلف شمال الاطلسي في افغانستان اليوم الاربعاء في تفجير انتحاري في ولاية كابيسا (شمال شرق).

واعلن الحلف الاطلسي في افغانستان مقتل خمسة من جنوده بدون ان يكشف جنسيتهم، قبل ان يؤكد الاليزيه مقتل خمسة جنود فرنسيين ومدني افغاني في الهجوم الذي اسفر ايضا عن اصابة اربعة جنود فرنسيين وثلاثة مدنيين افغان بجروح بالغة.

وقال بيان الرئاسة الفرنسية ان quot;ارهابيا فجر قنبلته قرب الجنود الفرنسيينquot; الذين كانوا يحرسون تجمعا لمسؤولين في جويبار بولاية كابيسا شمال شرقي العاصمة كابول.

وجاء الهجوم غداة زيارة قام بها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لافغانستان الثلاثاء.

من جهته، قال المسؤول في الشرطة quot;نحو الساعة الحادية عشرة و25 دقيقة صباحا ترجل انتحاري باتجاه القافلة الفرنسية في قرية غولزارخيل بمنطقة تغب حيث فجر نفسه ما اسفر عن بعض الضحايا بين القوات الفرنسيةquot;.

وقال المسؤول الافغاني ان شرطيا افغانيا اصيب في الهجوم.

وبهذا يصل عدد القتلى بين القوات الاجنبية في افغانستان هذا العام الى 306 قتلى، بحسب تقديرات فرانس برس استنادا الى محصلة اعلن عنها موقف اي كاجوالتي دوت اورغ المستقل.