قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: ارتفع مستوى سوء التغذية الحاد لدى اطفال الصومال الى ضعفيه منذ اذار/مارس وبات الاعلى في العالم، علما ان البلاد تشهد عنفا منذ عقود وجفافا خطيرا على ما اعلنت اللجنة الدولية للصليب الاحمر الاربعاء.

وافادت اللجنة في بيان ان quot;الحالة الغذائية للاطفال دون الخامسة في وسط وجنوب الصومال مقلقة للغايةquot;.

وتابع البيان ان quot;مستوى سوء التغذية بلغ حدا اقصى جديدا وبات الاعلى في العالمquot; مشيرا الى انه في بعض انحاء الصومال quot;ارتفع عدد الاطفال الذين يعانون سوء التغذية الحاد الى ضعفيه تقريبا منذ اذار/مارسquot;.

واضافت اللجنة الدولية للصليب الاحمر ان هذا quot;الارتفاع الهائل لعدد حالات سوء التغذيةquot; طاول على الاخص المناطق الزراعية في باي (جنوب) وشابيل السفلى اللتين تعتبران quot;مخزن حبوبquot; البلاد.

واوضح منسق الامن والاقتصاد في اللجنة الدولية للصليب الاحمر في الصومال اندريا هيث في البيان ان quot;حوالى 11% (في المنطقتين المذكورتين) يعانون من سوء تغذية حادquot;.

وتشير النتائج (التي تستند خصوصا الى بيانات 39 عيادة و18 مركز تغذية علاجية متنقل) الى ان السكان باتوا عاجزين عن مواجهة الجفاف الذي يجتاح البلاد اضافة الى quot;النزاعات المسلحة وغيرها من اعمال العنفquot;.

وافادت منظمة الاغذية والزراعة (فاو) ان 12 مليون شخص يحتاجون حاليا الى الغذاء في القرن الافريقي بسبب موجة الجفاف الاسوأ في 60 عاما في بعض المناطق.