قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: اعلنت فرنسا اليوم انها ستسحب حاملة الطائرات (شارل ديغول) من الحرب الدائرة في ليبيا منتصف الشهر الجاري لاجراء عمليات صيانة مؤكدة في الوقت نفسه ان ذلك لن يؤثر على جهود الحرب التي تبذلها مع قوات التحالف ضد قوات الزعيم الليبي معمر القذافي.
وقال وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونجيه في تصريح صحافي quot;نحن في موقف نعيد فيه نشر مواردنا حتى ندعم مهمة حلف شمال الاطلسي (ناتو) حتى النهايةquot; مؤكدا ان بلاده لن تخفف دورها في العملية العسكرية التي قامت فيها بدور قيادي منذ بدئها.\

واضاف لونجيه ان الحاملة وطاقمها البالغ 1900 من المقرر ان يصلوا ميناء تولون الفرنسي منتصف اغسطس الجاري ولم يذكر الوزير الفرنسي ما اذا كانت الحاملة ستعود مرة اخرى بعد انتهاء عمليات الصيانة.

وشدد على ان القذافي quot;يجب الا يتوقع فترة لالتقاط الانفاس.. فرنسا التي تقوم بربع الطلعات وثلث الضربات الجوية ستستمر في بذل الجهودquot;.
وكانت فرنسا ارسلت (شارل ديغول) القادرة على حمل رؤوس نووية الى قبالة سواحل ليبيا اواخر شهر مارس الماضي.

وتتحمل فرنسا وبريطانيا النصيب الاكبر من الحملة التي يقودها الناتو في ليبيا حيث تتحمل فرنسا نحو 7ر1 مليون دولار يوميا