قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اوسلو: اعلن الجيش النروجي الاثنين سحب اخر اربع مقاتلات له من طراز اف-16 شاركت في الحملة العسكرية التي يشنها الحلف الاطلسي على النظام الليبي، حسب ما اعلن الجيش النروجي.

ونفذت المقاتلات النروجية التي هبطت في قواعدها في بودوي شمال النروج واويرلاند في الوسط الغربي من البلاد، 583 مهمة من اجمالي 6493 طلعة نفذها الحلف الاطلسي منذ 31 اذار/مارس، واسقطت 569 قنبلة، حسب ما افاد المتحدث باسم الجيش بيتر ليندكفيست.

وفي العاشر من حزيران/يونيو اعلنت حكومة يسار الوسط المنقسمة حول مشاركة النروج المطولة في الحملة العسكرية، انها ستسحب مقاتلاتها الست من طراز اف-16 المتمركزة في قاعدة سودا على جزيرة كريت اليونانية.

وقالت الحكومة ان قواتها الجوية الصغيرة لا يمكنها مواصلة هذه المساهمة الضخمة في الحملة لفترة طويلة.

ولم تشارك سوى ثمان من دول حلف الاطلسي ال28 في طلعات القصف الجوي منذ تولى الحلف قيادة العمليات في 31 اذار/مارس وهي: النروج، بريطانيا، فرنسا، كندا، بلجيكا، الدنمارك، ايطاليا، والولايات المتحدة.

وزادت لندن من مشاركتها باضافة طائرات تورنادو، للتعويض عن خسارة الطائرات النروجية.

وقال مسؤولون في الحلف ان انسحاب النروج لن يؤثر على وتيرة العمليات الجوية التي تزيد في المعدل عن 100 طلعة يوميا بما فيها نحو 50 طلعة تستهدف ضرب اهداف.

وستواصل النروج مشاركتها في العمليات بعشرة ضباط متواجدين في مركز القيادة الجوية لليبيا في ايطاليا.