قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد: رفضت باكستان تقريرا بريطانيا صنفها ثاني أخطر بلد في العام بعد الصومال من حيث الأعمال الإرهابية والتوتر الأمني. وأوضح السفير الباكستاني لدى بريطانيا واجد شمس الحسن رداً على التقرير الذي أعدته منظمة quot;ميبل كرافتquot; البريطانية بأن تصنيف باكستان ضمن الدول الخطيرة منافي للحقائق لأن باكستان تمثل جبهة أمامية في الحرب الدولية ضد الإرهاب ولا يمكن مقارنتها بالدول الأخرى.

وكانت المنظمة البريطانية قد أصدرت تقريراً عن أخطر الدول في العالم وفق إحصاء لعدد الوفيات ضحايا الأعمال الإرهابية منذ عام 2010 وحتى منتصف 2011م حيث تم وضع الصومال في المرتبة الأولى وتليها باكستان وأفغانستان والعراق وفلسطين وكولومبيا والفلبين واليمن وروسيا .