قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: جددت الولايات المتحدة الأميركية تحذير رعاياها من السفر إلى اليمن، نظراً إلى أن مستوى التهديد الأمني لا يزال مرتفعاً هناك، تزامناً مع خروج أكثر من مليون متظاهر إلى شوارع مختلف المدن للمطالبة بالتصعيد ضد نظام الرئيس علي عبدالله صالح.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان لها quot;إنها تحذر المواطنين من مستوى التهديد الأمني المرتفع في اليمن جراء القلاقل المدنية، وتوصي بتأجيل السفر غير الضروري إلى اليمنquot;. وذكرت شبكة تلفزيون الـquot;سي .إن .إنquot; الإخبارية الأميركية أن واشنطن نصحت رعاياها بتوخي الحذر خاصةً في المواقع التي يرتادها الأجانب في أنحاء البلاد، كما أعربت عن قلقها من اعتداءات محتملة من قبل أفراد أو مجموعات متشددة ضد مواطنين ومرافق وشركات تجارية ومصالح أميركية.

ودعت الخارجية الأمريكية رعاياها الذين يسافرون أو الباقين في اليمن إلى توخي الحذر وأخذ تدابير أمنية بما فيها الحفاظ على مستوى عال من اليقظة وتجنب الحشود والتظاهرات.