قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: ذكر مسؤول اميركي الجمعة ان الرئيس الاميركي باراك اوباما سيناقش مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الازمة السياسية في سوريا والاضطرابات في الشرق الاوسط بشكل عام وذلك خلال محادثات ستجري بينهما في نيويورك الثلاثاء.

وقال نائب مستشار الامن القومي بين رودس الجمعة ان اوباما سيلتقي اردوغان، حليف الولايات المتحدة الرئيسي في المنطقة، على هامش اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة.

واوضح رودس quot;تربطنا بتركيا علاقات وثيقة وواسعة وتحالف وعلاقات عملquot;، مضيفا ان حكومة اردوغان كانت شريكا مقربا من واشنطن خلال فترة الاضطرابات السياسية في العالم العربي.

واضاف quot;اتوقع كذلك ان يتحدث الزعيمان عن الاحداث في سوريا اذ لدينا والاتراك مخاوف مشتركة بشان سلوك الرئيس الاسدquot;.

واشار رودس الى موافقة تركيا على استضافة نظام رادار في اطار الدرع الصاروخية المضادة للصواريخ التي ينشرها الحلف الاطلسي في اوروبا، مضيفا ان ذلك القرار quot;مؤشر مهم جدا الى التحالف بين الولايات المتحدة وتركياquot;.

ومن المرجح ان يناقش اوباما قضية الخلاف بين تركيا واسرائيل حول الهجوم الذي شنته قوات كوماندوس اسرائيلية على سفينة تركية كانت تنقل مساعدات الى قطاع غزة الفلسطيني في ايار/مايو من العام الماضي وادى الى مقتل تسعة اتراك.

وتطالب تركيا اسرائيل بتقديم اعتذار عن الحادث، وهو ما ترفضه اسرائيل، ما ادى الى طرد السفير الاسرائيلي من تركيا.

وقال رودس quot;لقد شجعنا تركيا واسرائيل، الصديقتين المقربتين من الولايات المتحدة، على تسوية خلافاتهماquot;.

وأعلن البيت الابيض الجمعة ان الرئيس الاميركي باراك اوباما سيلتقي رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل الثلاثاء على هامش اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة.

وسياتي هذا اللقاء في الوقت الذي تعهدت الدول الغربية بالوقوف الى جانب الثوار الليبيين في بناء حكومتهم بعد الاطاحة بالزعيم الليبي الفار معمر القذافي.

كما اعلن مساعد مستشار الامن القومي بن رودس ان اوباما سيلتقي الاربعاء الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون وسيكون الموضوع الليبي على جدول اعمال هذا اللقاء.

وقال بن رودس مساعد مستشار اوباما للامن القومي ان الرئيس الاميركي ينوي الاجتماع بنتانياهو على هامش اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة، الا ان موعد هذا الاجتماع لم يتقرر بعد.

واعلن البيت الابيض ان الرئيس الاميركي باراك اوباما سيلتقي الرئيس الافغاني حميد كرزاي على هامش اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك الثلاثاء.

وياتي هذا اللقاء الذي اعلنه نائب مستشار الامن القومي بين رودس، في ظل العلاقات التي يشوبها التوتر احيانا بين ادارة اوباما وكرزاي وبعد تصاعد اعمال العنف من جانب متمردي طالبان في كابول.

وقال رودس quot;سيكون هذا اول اجتماع للرئيسين منذ ان طرح الرئيس (اوباما) خططه للمرحلة الانتقالية في وقت سابق من هذا العامquot;.

واضاف quot;ستتاح للرئيسين فرصة مناقشة كيفية تقدم العملية الانتقاليةquot; قبل قمة حلف الاطلسي التي سيستضيفها اوباما في شيكاغو في ايار/مايو المقبل.

وفي بعض مناطق افغانستان بدأت قوات حلف الاطلسي بتسليم مسؤولية الامن الى الجنود الافغان في بداية عملية تهدف الى سحب القوات القتالية الدولية من ذلك البلد بحلول 2014.

وتبدأ العملية الجزئية لسحب القوات هذا الصيف بحيث ستغادر القوات الاميركية الاضافية (33,000 جندي) بنهاية 2012.

وينتشر 150 الف جندي اجنبي في افغانستان من بينهم نحو 100 الف جندي اميركي يقاتلون في الحرب المستمرة منذ 10 سنوات في البلد المضطرب.