قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: واجهت مجموعة من المسلمين الغاضبين الاحد مجموعة اخرى من اليهود اثناء زيارة قاموا بها للحرم القدسي. فقد توجهت مجموعة من 25 يهوديا لزيارة الحرم تحت حراسة كثيفة من الشرطة داخل المدينة القديمة وهي البقعة التي تضم المسجد الاقصى وقبة الصخرة، حيث اعترضتها مجموعة من المسلمين الغاضبين الذين صاحوا بالتكبير.

غير ان الشرطة قالت ان المواجهة لم يتخللها عنف. وكانت المجموعة مشاركة في مؤتمر استمر يوما واحدا اجرته هيئة يهودية تصدر نماذج للابنية المقدسة ووسائل العبادة التي كانت تستخدم في الهيكل اليهودي القديم وتنظم زيارات للموقع الذي يثير اعمال عنف فلسطينية-اسرائيلية.

وكانت الانتفاضة الفلسطينية الثانية قد اندلعت بعد زيارة قام بها رئيس الوزراء الاسرائيلي السابق ارييل شارون للمنطقة في ايلول/سبتمبر 2000. واحتلت اسرائيل القدس الشرقية ذات الغالبية العربية في حرب 1967 وضمتها لاحقا في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.