قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: وضعت الوحدات الاسرائيلية المنتشرة في جنوب البلاد على طول الحدود المصرية quot;في حال التاهب المشددةquot; مساء الجمعة خشية وقوع quot;هجوم ارهابيquot;، على ما اعلنت متحدثة عسكرية.

وقالت المتحدثة اللفتنانت كولونيل افيتال لايبوفيتز للصحافيين quot;عززنا حال التاهب اثر ورود معلومات حول هجوم ارهابي جديد بعد هجوم 18 اب/اغسطسquot; في جنوب اسرائيل.

واوضحت انه quot;تم نشر تعزيزات وتشديد مراقبة الحدودquot;.

وافادت المتحدثة عن تلقي معلومات تشير الى ان مجموعات مسلحة فلسطينية في قطاع غزة من بينها الجناح العسكري لحركة حماس، تعد لهجوم على اسرائيل عبر الاراضي المصرية يهدف بنظر الجيش الاسرائيلي الى نسف المسعى الفلسطيني لدى الامم المتحدة لطلب عضوية كاملة لدولة فلسطين.

وقدم الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعة طلب عضوية كاملة لدولة فلسطين في الامم المتحدة في مسعى اعتبرته حركة حماس quot;فارغ المضمونquot;.

وفي 18 اب/اغسطس عبر مسلحون الحدود المصرية الاسرائيلية ونفذوا هجمات عدة منسقة في صحراء النقب الاسرائيلية على مسافة حوالى 20 كيلومترا شمال مدينة ايلات جنوب اسرائيل.

واسفرت الهجمات عن مقتل ثمانية اسرائيليين بينهم جندي وشرطي. وطاردت القوات الاسرائيلية المهاجمين وقتلت ستة من قوات الامن المصرية خلال تبادل لاطلاق النار.

واسفر ذلك عن ازمة دبلوماسية بين مصر واسرائيل وطالبت القاهرة اسرائيل بالاعتذار.

وتعتقد اسرائيل ان تلك الهجمات ربما كانت تهدف لخطف مواطنين اسرائيليين وقد دبرتها لجان المقاومة الشعبية وهي مجموعة فلسطينية تتخذ من قطاع غزة مقرا لها، وهو ما نفته تلك المجموعة.