قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قندهار: قتل خمسة اشخاص هم اربعة اطفال وشرطي في عملية انتحارية استهدفت الثلاثاء الية للشرطة في قندهار (جنوب)، على ما افاد مصدر في الشرطة الافغانية.

وفجر الانتحاري الذي كان يركب دراجة نارية عبوته على حاجز نقال في سوق مكتظ، بحسب ما صرح رئيس شرطة قندهار الجنرال عبد الرازق لوكالة فرانس برس.

وقال الجنرال عبد الرازق ان quot;خمسة اشخاص هم اربعة اطفال وشرطي قتلوا فيما اصيب 16 شخصا من بينهم اربعة شرطيينquot;.

ولم تتبن اي جهة الهجوم.

وتشكل العمليات الانتحارية والعبوات اليدوية الصنع الاسلحة المفضلة لدى حركة طالبان التي تقاتل الحكومة الافغانية وقوات الحلف الاطلسي المتحالفة معها منذ طرد تحالف دولي الحركة من السلطة في اواخر 2011.

ويعتبر جنوب البلاد منطقة تمرد طالبان الرئيسية.

واصيب الاثنين طفل في عملية انتحارية اخرى في جلال اباد (شرق) يحتمل ان تكون استهدفت الية لقوى الامن او مقر طور البناء لمدرسة شرطة.

وأكثرية ضحايا النزاع في افغانستان في السنوات العشر الاخيرة من المدنيين. واشارت الامم المتحدة الى ان اعمال العنف تضاعفت في العام 2011 مقارنة بالعام السابق، حيث بلغت حصيلتها 2777 قتيلا عام 2010 الذي يعتبر الاكثر دموية للمدنيين منذ 2001.